نجاح سبعة من موظفي بنك الدوحة في إكمال ماراثون دبي للجري وقطع مسافة 42 كلم

Dubai Marathon

يعد ماراثون دبي للجري المسابقة الأبرز من ضمن الأنشطة والفعاليات الرياضية الشتوية التي يشارك فيها بنك الدوحة بعد قيامه مؤخراً بتنظيم سباق الدانة الأخضر للجري واعتزامه المشاركة في سباق الجري في 11 فبراير القادم برعاية مصرف قطر المركزي.

شارك بنك الدوحة، البنك التجاري الرائد في دولة قطر، والذي يضم فروعاً له في إمارتي أبو ظبي ودبي، بالإضافة إلى مكتبه التمثيلي الجديد الذي افتتحه مؤخراً في إمارة الشارقة، في ماراثون دبي للجري وذلك الموافق 24 يناير 2014.

ونجح سبعة من موظفي البنك في قطع المسافة المحددة للسباق التي امتدت إلى 42 كيلومتر في وقت زمني مقبول مقارنةً بالوقت الذي سجله العداءون المحترفون، إذ نجح موظفو البنك في قطع المسافة في 5 ساعات بينما كان الزمن الذي سجله العداءون المحترفون ساعتين.

والجدير بالذكر أن نقطة الانطلاق والنهاية لماراثون ستاندرد تشارترد دبي 2014 في داون تاون دبي بالقرب من برج خليفة. وشارك المتسابقون من بنك الدوحة وهم يتوشحون شعار بنك الدوحة الأزرق ضمن فئة المتسابقين من قطاع الشركات.

وبحسب قوانين المسابقة فإنه يجب على ثلاثة متسابقين على الأقل من كل فريق قطع المسافة المحددة للسباق، إذ بحسب قواعد السباق يتوقف الترتيب النهائي للفرق المشاركة على وصول ثلاثة عدائين على الأقل من كل فريق لخط النهاية.

وأشاد الدكتور ر. سيتارامان، الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة بالمتسابقين وهنأهم على نجاهم في تحقيق هذا الإنجاز الكبير وقال بهذه المناسبة: “تعد الجهود التي بذلها فريقنا لإكمال ماراثون دبي في نسخته الرابعة عشر بمثابة شهادة لروح الالتزام والمثابرة التي ما فتئنا نحث موظفينا على صعيد المؤسسة مراعاتها والامتثال بها. إن النجاح في قطع مسافة تصل إلى 42 كلم يعد في حد ذاته إنجازا عظيماً، بينما يُعد نجاح كامل أفراد فريقنا في إكمال السباق والوصول إلى نقطة النهاية أمراً مذهلاً ورائعاً.”

وهنأ كل من السيد نائل زاغة رئيس فرع بنك الدوحة في دبي بالإنابة، والسيد بيير مطر رئيس فرع أبوظبي المتسابقين وأشادوا بنجاحهم الكبير في إكمال السباق.

والجدير بالذكر أن بنك الدوحة ينظم سباق الدانة الأخضر للجري (3 كلم) كل عام لتشجيع الجميع على المشاركة وتبني أسلوب حياة صحية، وتعزيز الوعي حول أهمية حماية البيئة في دولة قطر. ونجح بنك الدوحة في تنظيم سباق الدانة الأخضر في ديسمبر 2013 والذي شهد مشاركة العديد من موظفي البنك وفي مقدمتهم الرئيس التنفيذي للمجموعة الدكتور ر.سيتارامان.”

ومن جانبه أكد بنك الدوحة حرص موظفيه وفي مقدمتهم الإدارة العليا على المشاركة في سباق الجري لمسافة تمتد إلى ثلاثة كيلومترات الذي يرعاه مصرف قطر المركزي والذي من المزمع تنظيمه ضمن فعاليات اليوم الرياضي في 11 فبراير 2014 في الدوحة.