السيد/ ر. سيتارامان الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة يحصل على درجة الدكتوراه الفخرية من كلية واشنطن

Honorary Doctorate by Washington College

منحت كلية واشنطن السيد/ ر. سيتارامان، الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة، درجة الدكتوراه الفخرية خلال حفل تخريج الدفعة رقم 229 للكلية بتاريخ 20 مايو 2012. وقد جاء هذا التكريم تقديرًا لمساهمات السيد/ ر. سيتارامان المميزة والثمينة في المجتمع في مجالات إدارة المعرفة المصرفية، والمسؤولية الاجتماعية للشركات، والحوكمة. وعبر السيد/ ر. سيتارامان أثناء تسلمه شهادة الدكتوراه الفخرية عن شكره وتقديره لإدارة كلية واشنطن، وهنأ جميع الخريجين وعائلاتهم على هذا الإنجاز الرائع، وقال: “إنه ليوم عظيم لكم جميعًا، إنه حصاد سنوات من العمل الجاد والتضحيات. وأود بهذه المناسبة أن أتقدم بجزيل الشكر إلى رئيس الجامعة السيد/ ريس، والسادة أعضاء مجلس المديرين، وأعضاء هيئة التدريس، وجميع العاملين في كلية واشنطن للسماح لي بمشاركتكم هذا اليوم المميز ومنحي هذا الشرف العظيم. وإنني لأتشرف أن أكون عضوًا في هذه الأسرة الأكاديمية الجليلة ويسعدني أن أنضم إلى زملائي المكرمين لنصبح أعضاءً دائمين في هذه الجامعة وهذه الشبكة الدولية من الأصدقاء”.

وتناول السيد/ ر. سيتارامان التغيرات التي يشهدها العالم، وقال: “يجسد وقوفي أمامكم هنا اليوم دليلاً على أننا نعيش في عالم أكثر تواصلاً وترابطاً. فقد كان العالم من قبل أشبه بمجموعة من الجزر المنعزلة، ولكن اليوم وبفضل الابتكارات الهائلة في مجال التكنولوجيا والاتصالات، أصبح لدينا ترابطًا اقتصاديًا شبه كامل. وإذا كان العالم بالأمس أشبه بمجموعة من الجزر المنعزلة، فاليوم هو أشبه بالفيسبوك، أي شبكة مفتوحة وشفافة، ونحن جميعًا من يزوّد هذه الشبكة بالمحتوى”.

وحثّ السيد/ ر. سيتارامان الشباب على تحقيق المزيد من الإنجازات وبلوغ أعلى المراتب قائلاً: “بصفتي رجلاً مصرفيًا، فإنني لا أستخدم الشبكة الاجتماعية لتسهيل تدفقات رأس المال فحسب، بل عملت على استغلالها للدفع نحو الإصلاح وتحمل المسؤوليات الاجتماعية. وجيل الخريجين الذين نحتفل بهم اليوم سوف يشكلون النواة لتحقيق نمو حقيقي وإحداث تغيير إيجابي في العالم. إن الأفكار التي تحملها عقولكم ترتبط بهذا النظام العالمي الجديد الذي يشجع على التواصل والترابط والإبداع. وسوف تعتمد قوة العالم في المستقبل على مدى مقدرتكم على استغلال هذه الشبكات لتبادل الأفكار الجديدة واستكشاف الإمكانات الاقتصادية المحتملة. وإنني أحثكم جميعًا على إيلاء الإبداع والابتكار الأولوية القصوى في شتى المسارات التي تسلكونها. ويجب أن تتسم نظرتكم إلى المستقبل بالثقة والتفاؤل. فهنالك الكثير في انتظارنا للقيام به وبإمكاننا سوياً صياغة مستقبل أمتنا وعالمنا على حد سواء”.

وفي ختام حديثه، جدد السيد/ ر. سيتارامان تقديره وشكره لإدارة كلية واشنطن لمنحه درجة الدكتوراه الفخرية، وقال إنه سيظل يحمل معه دائما رؤية جورج واشنطن التي كانت تصبو إلى تحقيق مستقبل أفضل من خلال التعليم، ومن خلال احترامه للشجاعة الأخلاقية، وتصوراته للقيادة، وشخصيته، وخدمته للآخرين.

وإلى جانب السيد/ ر. سيتارامان، حصل كل من السيد/ جيمس سي. ريز الرابع، والسيدة جين روزنثال على درجة الدكتوراه الفخرية. ويُذكر أن كلية واشنطن كانت قد منحت درجة الدكتوراه الفخرية في الماضي إلى رؤساء الولايات المتحدة الأمريكية جورج واشنطون، وفرانكلين روزفلت، وهاري ترومان، ودوايت أيزنهاور، وجورج بورش الأب. كما منحت كلية واشنطن درجة الدكتوراه الفخرية إلى عدد من الشخصيات الحائزة على جائزة نوبل مثل جيمس واتسون، وسي. إن. يانج، وجلين سيبورج، وماريو مولينا، بالإضافة إلى المؤرخين ديفيد ماكلوف وستيفن أمبروس لما قدموه من إسهامات جليلة إلى المجتمع.