إدراج ستة من عملاء بنك الدوحة في قائمة التميُّز للشركات الصغيرة والمتوسطة 2018

Top Performing SMEs

حازت محفظة بنك الدوحة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة على تقدير كبير عندما حصل ستة من عملاء البنك من الشركات الصغيرة والمتوسطة على جوائز التميز ضمن أفضل الشركات الصغيرة والمتوسطة في قطر من سعادة الشيخ عبدالله بن سعود آل ثاني محافظ مصرف قطر المركزي ورئيس مجلس إدارة بنك قطر للتنمية وذلك خلال الحفل الذي أقامه بنك قطر للتنمية لتكريم أفضل 50 شركة صغيرة ومتوسطة في قطر ضمن برنامج قائمة التميز للشركات الصغيرة والمتوسطة لعام 2018.

وكان بنك الدوحة رائداً في تقدير أهمية الدور الحيوي للغاية الذي تلعبه الشركات الصغيرة والمتوسطة في تنمية الاقتصاد القطري. كما كان بنك الدوحة أول من أطلق برنامج مخصص للشركات الصغيرة والمتوسطة تحت اسم “تطوير” في عام 2008. وكان يهدف بنك الدوحة من إطلاقه لهذه المبادرة إلى المشاركة في مسيرة التنويع الاقتصادي في قطر من خلال تشجيع قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة.

نهنئ عملائنا على أدائهم الممتاز في السوق القطري من خلال تبني نماذج أعمال فعّالة وإحداث تأثير إيجابي على الاقتصاد القطري. والعملاء الحائزون على الجوائز هم: شركة New Era Controls، ومدرسة Olive International School، وشركة Q-Star Trading Co.، وشركة Shahjan Trading & Contracting، وشركة Q Tickets & Events، وشركة Quantum Qatar.

وقد قام بنك الدوحة من جانبه بتكريم عملائه الستة الحائزين على جوائز التميز. وبهذه المناسبة، أعرب الدكتور/ ر. سيتارامان، الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة، عن تقديره لجهود الشركات الصغيرة والمتوسطة التي حصلت على هذا التكريم، وقال: “إن تكريم أفضل الشركات الصغيرة والمتوسطة في قطر من شأنه أن يخلق بيئة تحفيزية داخل مجتمع الأعمال في قطر. فالشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم اليوم تشكّل النواة الواعدة لشركات كبيرة في المستقبل، ولدينا بالفعل عدد من قصص النجاح التي نعتز ونفتخر بها.”

من جهته قال السيد/ سي. كيه. كريشنان، رئيس الخدمات المصرفية التجارية ببنك الدوحة: “الفائز بجائزة التميز للشركات الصغيرة والمتوسطة اليوم سيكون أحد المساهمين الرئيسيين في التنمية الشاملة للنظام الإيكولوجي للشركات الصغيرة والمتوسطة في قطر. وفي الأساس تهدف قائمة التميز للشركات الصغيرة والمتوسطة إلى توفير منصة للشركات الصغيرة والمتوسطة لإبراز تفوقها.” ومن جانبه قال السيد/ أتول كينرا، رئيس قسم الشركات الصغيرة والمتوسطة في بنك الدوحة: “لا يقدم بنك الدوحة التمويل للمشاريع الصغيرة والمتوسطة فحسب، بل يقدم أيضاً حلولاً متكاملة للشركات الصغيرة والمتوسطة لمساعدتها في النمو على الصعيدين المهني والتجاري. ونحن في بنك الدوحة فخورون بأن علاقاتنا مع عملاء الشركات الصغيرة والمتوسطة قد تطورت مع تطور ونمو العملاء على الصعيدين المهني والتجاري.”

ومن المؤكد أن قصص النجاح التي تم تكريمها اليوم قد شجعت عملاء آخرين من الشركات الصغيرة والمتوسطة على التواصل مع بنك الدوحة لاستيفاء متطلبات التمويل الخاصة بهم. ويقدم بنك الدوحة العديد من المنتجات لتلبية متطلبات رأس المال طويلة الأجل للعملاء بالإضافة إلى التسهيلات قصيرة الأجل الخاصة بتمويل رأس المال العامل. ويشمل نطاق المنتجات التي يقدمها بنك الدوحة القروض التجارية، وتسهيلات المشتريات قصيرة الأجل، وخصم الفواتير/ الشيكات، وتسهيلات الجاري مدين، وخطابات الاعتماد، وخطابات الضمان (الكفالات). كما يقدم بنك الدوحة خدمات ومنتجات إضافية مثل الخدمات المصرفية الإلكترونية وخدمات إدارة النقد ومنتجات التأمين وغيرها.

وبإمكان بنك الدوحة تلبية متطلبات الشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة في مجال المقاولات / المقاولات من الباطن، والتجارة، والقطاع التعليمي، وقطاع الضيافة، وقطاع الخدمات، إلخ. وبنك الدوحة لديه فريق عمل متكامل لخدمات الشركات الصغيرة والمتوسطة يتمتعون بخبرة كبيرة في مجال إدارة العلاقات وتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة.”

كما أن بنك الدوحة هو أحد الشركاء الرئيسيين في برنامج “الضمين” التابع لبنك قطر للتنمية، وهو برنامج لكفالة الائتمان الذي تقدمه البنوك للشركات الصغيرة والمتوسطة، ولا سيما تلك العاملة في مجال التصنيع والخدمات.