بالتعاون مع وزارة البلدية والبيئة وبلدية الوكرة بنك الدوحة ينظم حملة “تنظيف الشاطئ” السنوية احتفالاً بيوم الأرض

استمراراً لجهوده الرامية إلى نشر رسالة حماية البيئة وأسلوب الحياة المستدام، نظم بنك الدوحة، بالتعاون مع وزارة البلدية والبيئة وبلدية الوكرة، حملة “تنظيف الشاطئ”، والتي أقيمت في شاطئ الوكرة تحت شعار “المحافظة على الشواطئ من أجل مستقبل أفضل”، وذلك لإظهار مدى التزامه بسلامة البيئة واحتفالاً بيوم الأرض العالمي الموافق 22 أبريل 2017.

وقد قاد هذه الحملة أعضاء من إدارة بنك الدوحة إلى جانب عدد من المتطوعين من موظفيه، والذين قاموا بجمع النفايات والمخلفات الملقاة على طول الشاطئ. وتهدف هذه المبادرة إلى رفع درجة الوعي لدى المجتمع حول الحاجة إلى حماية البيئة الطبيعية والحفاظ عليها ودعم سلامة النظام البيئي والحياة البحرية في قطر.

وقال الدكتور ر. سيتارامان، الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة، حول هذا الحدث: “تعتبر مشاركة المجتمع عنصراً أساسياً في تحقيق إدارة بيئية مستدامة، وباعتباره مناصراً قوياً للقضايا المتعلقة بإصحاح البيئية، فإن بنك الدوحة يحرص دائماً على تولي زمام المبادرة في خلق المزيد من الوعي حول ضرورة الحفاظ على نظافة بيئتنا. من شأن مثل هذه المبادرات الصديقة للبيئة أن تعود بالنفع على الجميع، بداية من المقيمين في قطر ووصولاً إلى الزوار الدوليين الذين يمكنهم الاستمتاع بجمال بلدنا وطبيعتها البكر. وأود أن أتوجه بالشكر لوزارة البلدية والبيئة وبلدية الوكرة على دعمهم ومساهمتهم الفعالة في نجاح هذه الفعالية”.

يذكر أن بنك الدوحة دأب على مر الأعوام على تنظيم سلسلة من الفعاليات التي تهدف إلى الترويج للعمل والمسؤولية البيئية. وفي مقدمة هذه الفعاليات “سباق الدانة الأخضر”، الذي يعد أحد أكبر الفعاليات المجتمعية في قطر، والذي أقيمت دورته السنوية الثانية عشر مؤخرا في حديقة أسباير في الدوحة، واستقطب هذا الحدث الآلاف من المشاركين.

كما نظم البنك فعالية غرس الأشجار لحماية البيئة من خلال زراعة المزيد من الأشجار والترويج لنمط الحياة الصحي. وعلاوة على ذلك، فإن باب المشاركة في برنامج المدارس البيئية من بنك الدوحة مفتوح لجميع المدارس في قطر، وبدون أي رسوم، ويشجع الطلاب على أن يصبحوا ناشطين في مجال الحفاظ على البيئة في سن مبكرة.

ويهدف برنامج المدارس البيئية إلى رفع درجة الوعي بالقضايا البيئية بالتعاون مع المدارس. ويوفر منبراً للمشاريع المتعلقة بسلامة البيئة، وتوفير الطاقة، وإدارة النفايات، وإدارة المياه التي تشمل من بين الأنشطة الأخرى فعالية تنظيف الشاطئ المرتبطة بالحفاظ على البيئة ومبادرات لجنة “الصيرفة الخضراء” لدى بنك الدوحة، والتي تهدف إلى إحداث فارق في البيئة والمجتمع.