بنك الدوحة يعلن عن الفائزين بحملة الدانة في السحب ربع السنوي الأول لعام ٢٠١٣

Press Release

توزيع أكثر من ٢ مليون ريال قطري نقداً على عملاء الدانة في الربع الأول من هذا العام

أعلن بنك الدوحة عن أسماء الفائزين بسحب حملة الدانة التوفيرية للربع الأول من عام ٢٠١٣، بما في ذلك الفائز الأول بمليون ريال قطري لهذا العام. وسيقوم بنك الدوحة، الذي يحتفل بالذكرى العاشرة لانطلاقة برنامج الدانة التوفيري الناجح، بمكافأة عملاء الدانة بجوائز تبلغ قيمتها ١٠ ملايين ريال قطري، فضلاً عن ١٠ سيارات مرسيدس-بنز فاخرة و١٠ باقات للعطلات للفائزين المحظوظين خلال عام ٢٠١٣.

وبهذه المناسبة، هنّأ الدكتور ر. سيتارامان، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الدوحة، جميع الفائزين خلال حفل خاص أقيم خصيصاً لتكريمهم بقوله: “يعد برنامج الدانة التوفيري البرنامج الأكثر تميزاً من نوعه في قطر. ونحن نحتفل في عام ٢٠١٣ بمرور عشر سنوات من النجاح المتواصل لهذا البرنامج الرائد الذي تحقق بفضل سعينا الدؤوب عاماً بعد عام لجعل الجوائز أكثر ملاءمة لاحتياجات وتطلعات العملاء. ويسعدني القول بأن جوائز الحملة الحالية تعكس مدى التزامنا بالاستماع إلى عملائنا الكرام. وأود أن أغتنم هذه الفرصة لتهنئة الفائزين بسحبنا للربع الأول من عام ٢٠١٣، كما أتمنّى التوفيق لبقية العملاء في السحوبات القادمة قبل اختتام الحملة في شهر ديسمبر.”

Al Dana campaign winners

وقال محمد الخياط، الفائز بجائزة أول مليون لهذا العام وأحد عملاء خدمات الريادة المصرفية: “يعتبر التوفير عنصراً مهماً لنجاح أي شخص، وأنا أرى بأن برنامج الدانة هو وسيلة توفير مفيدة جداً للأفراد من كافة الأعمار ومستويات الدخل. لقد سررت بمفاجأة فوزي بالجائزة التي ستضيف مزيداً من القيمة إلى مدخرات أسرتي، كما أنني سعيد لمعرفتي بأن المزيد من الأشخاص سيتلقّون الخبر السعيد بفوزهم بجائزة ستغيّر من مجرى حياتهم. وأود هنا أن أشكر بنك الدوحة وفريق “الريادة” على تفانيهم وجهودهم الدؤوبة التي جعلت من تجربتي المصرفية أكثر سهولة وراحة.”

خلال سحب برنامج الدانة التوفيري للربع الأول من عام ٢٠١٣، تم توزيع جوائز نقدية بقيمة تتجاوز الـ ٢ مليون ريال قطري، بالإضافة إلى جوائز أخرى قيّمة وُزِّعَت على عملاء برنامجَي الدانة و”المدخرون الصغار”. وتضم هذه الجوائز سيارة مرسيدس-بنز طراز E-300 فاخرة فازت بها مريم سعيد، وباقة عطلات مميزة بقيمة ٢٥٫٠٠٠ ريال قطري نالها أصحاب الحساب المشترك آن وديفيد.

وأضاف الدكتور ر. سيتارامان قائلاً: “مع نمو بنك الدوحة كبنك متعدد الجنسيات والقيمة المتنامية لبرنامج الدانة التوفيري بالنسبة إلى عملائنا، قمنا هذا العام بتخصيص جوائز لعملاء البنك الدوليين لحرصنا على تواجدهم المنتظم في السحوبات الشهرية والربع سنوية. فبالنسبة إلى عملائنا في الكويت والإمارات العربية المتحدة، تم تخصيص جائزة شهرية بقيمة تعادل ٥٠٫٠٠٠ ريال قطري، إضافة إلى أهليتهم للمشاركة في بقية السحوبات الأخرى.”

وكان محمد العوضي من الكويت قد فاز بالجائزة الشهرية المخصصة لدول مجلس التعاون الخليجي والتي تبلغ قيمتها ٥٠٫٠٠٠ ريال قطري، حيث علّق على فوزه بالجائزة قائلاً: “أود أن أعبّر عن بالغ شكري وتقديري لبنك الدوحة على هذه الجائزة، علماً بأنني أفوز للمرة الأولى بمثل هذا النوع من الجوائز. وأنا دائماً ما أشجع أصدقائي لفتح حساب في بنك الدوحة والمشاركة في برنامج مليونير الدوحة للتوفير الأكثر من رائع.”

وفي سياق متصل، قال السيد سوريش باجباي، رئيس دائرة الخدمات المصرفية ببنك الدوحة: “لقد حرص البنك على تسهيل عملية الفوز بهذه الجوائز قدر الإمكان، إذ يبلغ الحد الأدنى للرصيد للتأهل لغالبية السحوبات ١٫٠٠٠ ريال قطري. كما أننا نقدر المكانة الرفيعة لعملاء التميز المصرفي الذين يحافظون على أكثر من ٥٠٫٠٠٠ ريال قطري في حسابات الدانة التوفيرية الخاصة بهم خلال فترة التأهل للسحوبات. وبناء على ذلك، يقوم بنك الدوحة كل شهر وكل ثلاثة أشهر بسحب على جائزة واحدة تقديراً وشكراً لهؤلاء العملاء. وخلال السحوبات ربع السنوية، سيكون هنالك فائزان اثنان من عملاء التميز المصرفي بطبيعة الحال.”

وكان بنك الدوحة قد منح سونيتا نير جائزة بقيمة ٥٠٠٫٠٠٠ ريال قطري في السحب ربع السنوي الخاص الذي أقيم للعملاء الذين يحافظون على ٥٠٫٠٠٠ على الأقل في حسابات الدانة التوفيرية، بينما فاز مبارك الهاجري بالجائزة الشهرية البالغة قيمتها ١٠٠٫٠٠٠ ريال قطري وفقاً لنفس شروط التأهل.

ويضيف السيد باجباي: “الدانة في الأساس برنامج توفيري يمكّن أولياء الأمور والشباب من تنمية عادة التوفير، فضلاً عن أن جزءاً من جوائز سحوباتنا الشهرية وربع السنوية مخصص للمدخرين الصغار. ففي سحب الربع الأول من عام ٢٠١٣، قدّم بنك الدوحة جوائز نقدية وأجهزة بلاي ستايشن لستة من المدخرين الصغار.”

وعلى مدار العام، ستجري سحوبات شهرية لتوزيع ١٠٫٠٠٠ ريال قطري على ٢٠ فائز محظوظ ينجحون بالمحافظة على ١٫٠٠٠ ريال قطري على الأقل في حسابات الدانة التوفيرية الخاصة بهم، في الوقت الذي سيحصل فيه المدخرون الصغار على فرصة للفوز بجوائز رائعة.

كما ستقام سحوبات كل ثلاثة أشهر لمنح جائزة بقيمة مليون ريال قطري وسيارة فاخرة وباقة عطلات لعملاء برنامج الدانة الذين يحافظون على ١٫٠٠٠ ريال قطري على الأقل في حساباتهم التوفيرية. ويشجع البنك العملاء وغير العملاء على البدء بالتوفير للفوز بهذه الجوائز.

يذكر أن مرسيدس-بنز فئة E-300 تعد السيارة الأفضل في فئتها، حيث تأتي مزوّدة بأرقى المزايا والتجهيزات الداخلية المترفة. وهنالك ٩ سيارات أخرى سيتم توزيعها على الفائزين المحظوظين خلال العام، إضافة إلى باقات العطلات.

لمزيد من المعلومات أو لفتح حساب ببرنامج الدانة، يرجى زيارة www.dohabank.com.qa، الاتصال على الرقم ٤٤٤٥٦٠٠٠ أو إرسال كلمة “دانة” برسالة نصية قصيرة إلى ٩٢٦١٠. كما يمكن الاطّلاع على القائمة الكاملة بأسماء الفائزين عبر الموقع الإلكتروني للبنك.