بنك الدوحة وماستركارد يطلقان باقة من بطاقات الخصم اللاتلامسية الجديدة

Contactless Debit Cards

تتضمن المنافع مجموعة من الامتيازات بما فيها الدخول غير المحدود إلى صالات كبار الشخصيات في المطارات حول العالم، وخدمات الكونسيرج، وعروض المطاعم الفاخرة، ومكافآت أميال الدوحة

أعلن كل من بنك الدوحة، أحد أكبر البنوك التجارية في دولة قطر، وشركة ماستركارد العالمية الرائدة في مجال أنظمة الدفع عن إطلاق مجموعة من بطاقات الخصم الجديدة بميزات مبتكرة ذات قيمة مضافة كبيرة لحاملي البطاقات.

وتشمل مجموعة البطاقات التي تم إطلاقها بطاقة خصم ماستركارد من بنك الدوحة، بالإضافة إلى بطاقة “وورلد إليت ماستركارد” وبطاقة “وورلد ماستركارد”. وستتيح هذه البطاقات للمستخدمين إجراء معاملات لاتلامسية باستخدام بطاقات الخصم سواء داخل البلاد من خلال الشبكة الوطنية نابس (NAPS) أو خارجها عبر منصة ماستركارد العالمية.

ولأول مرة، سيتمكن عملاء بنك الدوحة أيضاً من تنفيذ معاملاتهم عبر الإنترنت في ظل حماية إضافية من خلال خاصية “ماستركارد سكيور كود” (Mastercard SecureCode®) ونظام البوابة الوطنية الموحدة للدفع الإلكتروني (QPAY) باستخدام بطاقات الخصم من ماستركارد. كما سيحصل حاملي البطاقة على أميال الدوحة ضمن برنامج الولاء على مشترياتهم عبر الإنترنت وإنفاقهم في الخارج باستخدام البطاقة.

علاوة على ذلك، سيستمتع عملاء الخدمات المصرفية الخاصة وعملاء الريادة في بنك الدوحة الذين يستخدمون بطاقات “وورلد إليت” بمجموعة من المزايا تتضمن الترقية المجانية للفئة الذهبية في نادي الامتياز للخطوط الجوية القطرية، والدخول غير المحدود إلى أكثر من 900 صالة استراحة لكبار الشخصيات في المطارات حول العالم عبر برنامج “لاونج كي” LoungeKey وكذلك الانتفاع من خدمات الكونسيرج في المطارات وغيرها، والعضوية المميزة في برنامج “غلوبل هوتيل أليانس” (Global Hotel Alliance)، بالإضافة إلى خدمة تأمين المسافر والتأمين الطبي، وعروض المطاعم الفاخرة، وخدمة صفّ السيارات المجانية، وعرض اشتر تذكرة سينما واحصل على الأخرى مجاناً من خلال Q-Tickets و Vox.

وتعليقًا على إطلاق بطاقات الخصم الجديدة، قال الدكتور سيتارامان، الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة: “إن تزويد عملائنا بمنتجات مصرفية عالمية المستوى كان وسيظل أولوية عليا بالنسبة لنا في جميع الأوقات. ومن خلال هذا التحالف مع ماستركارد، فإننا نكون قد حققنا إنجازًا هامًا في مسيرتنا يركز على تعزيز عروض بطاقاتنا الائتمانية المزودة بأحدث تقنيات الأمن والحماية على الصعيدين المحلي والدولي، وبالتالي نكون قد تجاوزنا توقعات عملائنا بإيجاد طرق جديدة لمكافأتهم على ولائهم للبنك”.

من جانبه قال السيد/ بريك علي المري رئيس دائرة الخدمات المصرفية للأفراد بالإنابة في بنك الدوحة: “نقدم لعملائنا العديد من المزايا والمنافع الحصرية والأولى من نوعها مع بطاقات خصم ماستركارد الجديدة من بنك الدوحة. وإننا على ثقة أن عروض بطاقاتنا الجديدة ستقدم لعملائنا تجارب مصرفية فريدة توفر لهم أكبر قيمة مضافة ممكنة”.

وقال السيد/ خالد الجبالي، رئيس قسم منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في ماستركارد: “نسعى جاهدين في ماستركارد إلى تقديم تجارب مصرفية فريدة ومزايا متنوعة لحاملي البطاقات من خلال منتجاتنا المبتكرة وشراكاتنا في القطاع. ويسعدنا إطلاق هذه المجموعة الجديدة من بطاقات الخصم اللاتلامسية في قطر بالتعاون مع بنك الدوحة لتعزيز وسائل الراحة والرفاهية لحاملي بطاقات ماستركارد”.

ومع تزايد الإقبال على العروض والمنافع المتميزة في قطر، يتوقع بنك الدوحة أن تضيف بطاقات الخصم الجديدة المزيد من القيمة إلى قاعدة عملائه المتنامية، كما ستقدم هذه البطاقات العديد من الخدمات والمزايا التي ستلبي احتياجات ومتطلبات عملائنا وستتماشى مع نمط حياتهم المعاصر.

يُذكر أن ماستركارد (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز MA) www.mastercard.com هي شركة تكنولوجيا رائدة في مجال حلول الدفع العالمي، وتقوم بإدارة أسرع شبكة عالمية في مجال الدفع تصل بين المستهلكين والمؤسسات المالية والتجارية والهيئات الحكومية في أكثر من 210 بلدًا وإقليم. وتساهم منتجات وحلول ماستركارد في تسهيل الأنشطة التجاريّة اليوميّة كالتسوّق والسفر وإدارة الأعمال والإدارة الماليّة بأمان وفعاليّة.

تابعونا على تويتر: @MastercardNews وانضمّوا إلى النقاش من خلال مدوّنة Beyond the Transaction Blog وقوموا بالتسجيل للحصول على أحدث الأخبار على Engagement Bureau.

مسؤول الاتصال بماستركارد
جاندر نيودت
jandre.nieuwoudt@mastercard.com