بنك الدوحة يحقق صافي أرباح بمبلغ 737 مليون ريال قطري

Press Release

بنك الدوحة يحقق صافي أرباح بمبلغ 737 مليون ريال قطري

أعلن سعادة الشيخ فهد بن محمد بن جبر آل ثاني، رئيس مجلس إدارة بنك الدوحة عن النتائج المالية للبنك للربع الثالث من عام 2018، حيث صرّح سعادته بأن البنك قد حقق صافي ربح عن الربع الثالث من عام 2018 بمبلغ 737 مليون ريال قطري بالمقارنة مع 1,049 مليون ريال قطري عن نفس الفترة من العام الماضي، وذلك بعد أخذ مخصصات مادية للقروض الممنوحة بفروع البنك الخارجية. وأفاد سعادته بأن الدخل من الفوائد بلغ 2.9 مليار ريال قطري حيث ارتفع بنسبة ملحوظة بلغت 10.6% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، فيما بلغ صافي الدخل التشغيلي 2.03 مليار ريال قطري. كما صرّح أيضاً بأن مصادر الإيرادات الأساسية قد أظهرت استدامة في تحقيق الإيرادات الأمر الذي يدل على قدرة البنك المتأصلة في تحقيق الإيرادات وعلى الأداء التشغيلي الفعال.

كما أشار سعادته بأن إجمالي الموجودات بلغ 90.4 مليار ريال قطري كما في 30 سبتمبر 2018. وبلغ صافي القروض والسلف 59.2 مليار ريال قطري كما في 30 سبتمبر 2018 وبنسبة زيادة تعادل 0.3%، هذا ويحتفظ البنك بمخصصات كافية لمواجهة القروض غير العاملة. كما بلغت محفظة الاستثمارات في الادوات المالية مبلغ 20 مليار ريال قطري وبنسبة زيادة تعادل 14%، اما فيما يتعلق بودائع العملاء فقد بلغت 51.9 مليار ريال قطري كما في 30 سبتمبر 2018.

هذا وقد صرح سعادة الشيخ عبد الرحمن بن محمد بن جبر آل ثاني، العضو المنتدب أن إجمالي حقوق المساهمين كما في 30 سبتمبر 2018 قد بلغ 13 مليار ريال قطري. بالإضافة إلى أن البنك قد حقق من خلال رفع مستويات الأداء والتوظيف الاستراتيجي الأمثل لأموال المساهمين نسبة عائد على متوسط حقوق المساهمين كمـا في 30/9/2018 تعادل 10.3%، وبالنظر إلى حجم عمليات البنك فقد حقق البنك نسبة عائد على متوسط الموجودات تعادل 1.07% كما في 30 سبتمبر 2018.

وخلال تسليط الضوء على المبادرات والابتكارات المستحدثة للبنك، قال السيد سيتارامان: نسعى في بنك الدوحة جاهدين إلى وضع معايير مصرفية جديدة ومبتكرة ويسعى إلى استكشاف أدوات مالية جديدة تحقق أعلى قيمة ممكنة”، هذا بالإضافة إلى استفادة البنك من التحالفات الموجودة في السوق في ظل بيئة الأعمال التنافسية والاقتصاد المرن والأسس المصرفية القوية في قطر.

كما أشار إلى نجاح بنك الدوحة في تطبيق المعيار المحاسبي التاسع لإعداد التقارير المالية(IFRS 9) بحسب توجيهات السادة/ مصرف قطر المركزي،. وتقديراً لقدرة البنك في المحافظة على الأسس القوية، ثبّتت وكالة “فيتش” التصنيف الائتماني لبنك الدوحة عند الدرجة “A” ورفعت من توقعاتها بشأن البنك إلى “مستقرّة” كما رفعت وكالة موديز العالمية في نفس الفترة من توقعاتها بشأن بنك الدوحة إلى “مستقر”. وتعليقاً على هذه التصنيفات قال الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة بأن هذه التصنيفات تؤكد على نجاح نموذج الأعمال المستدام الذي يتبناه البنك في بيئة الأعمال الحالية.

Chairman

Managing Director

Chief Executive Officer