بنك الدوحة يحقق نموًا في الأرباح بنسبة 10.2%

Press Release

بنك الدوحة يحقق نموًا في الأرباح بنسبة 10.2%

أعلن سعادة الشيخ فهد بن محمد بن جبر آل ثاني – رئيس مجلس إدارة بنك الدوحة عن النتائج المالية للبنك للنصف الأول من عام 2019، حيث صرح سعادته أن البنك بتوفيق من الله قد حقق صافي ربح عن فترة الستة أشهر الأولى من عام 2019 مبلغ 519 مليون ريال قطري بالمقارنة مع 471 مليون ريال قطري عن نفس الفترة من عام 2018، أي بنسبة نمو تعادل 10.2%. وقد أشار سعادته بأن البنك استطاع أن يحقق تقدما واضحا في تحسين عملية إدارة التكاليف والاستغلال الأمثل للموارد، حيث انخفضت تكلفة التشغيل خلال الفترة بنسبة 8.2% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي مما أدى إلى خفض نسبة التكلفة إلى الدخل من 36.6% إلى 35.5% عن نفس الفترة من العام الماضي، الأمر الذي يدل على كفاءة الأداء التشغيلي لدى البنك.

كما صرّح سعادته أيضًا بأن البنك حقق ارتفاعا في إجمالي الموجودات حيث نما هذا الجانب الهام بمبلغ 11.6 مليار ريال قطري أي بنسبة نمو تعادل 13.1%، وبالمطلق فقد ارتفع إجمالي الموجودات من مبلغ 89.2 مليار ريال قطري كما في 30/06/2018 إلى مبلغ 100.8 مليار ريال قطري كما في 30/06/2019. كما أشار إلى أن صافي القروض والسلف ارتفع من 58 مليار ريال قطري كما في 30 يونيو 2018 إلى 60.9 مليار ريال قطري كما في 30 يونيو 2019، أي بنسبة نمو بلغت 5.1%، وأن إجمالي ودائع العملاء قد سجّلت نموًا بنسبة 7.2% من 51.9 مليار ريال قطري كما في 30 يونيو 2018 إلى 55.6 مليار ريال قطري كما في 30 يونيو 2019، وهو ما يدل على متانة مركز السيولة لدى البنك. وأشار سعادته أيضا إلى أن إجمالي محفظة الاستثمارات المالية قد ارتفعت بمبلغ 5.5 مليار ريال قطري أي بنسبة نمو تعادل 27.7% مقارنة مع نفس الفترة من عام 2018.

ومن جهة أخرى أشار سعادة الشيخ فهد إلى أن الأرباح المحققة في النصف الأول من هذا العام البالغة 519 مليون ريال قطري بالمقارنة مع 471 مليون ريال قطري عن نفس الفترة من العام الماضي قد جاءت على هذا النحو نظرا للنمو القوي في إيرادات الاستثمار وضبط المصاريف التشغيلية مع المحافظة على تدعيم قاعدة المخصصات. كما أعرب سعادته أيضاً عن ارتياحه بارتفاع الدخل المتحقق من الفوائد الذي ارتفع بنسبة 5.5% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وفي ضوء هذا الأداء فقد أشار سعادته أيضا إلى أن وكالة فيتش العالمية قد ثبتت التصنيف الائتماني لبنك الدوحة المتعلّق بقدرته على الوفاء بالتزاماته المالية على المدى الطويل “IDR” عند الدرجة “A” مع نظرة مستقبلية “مستقرّة” حيث يؤكد هذا التصنيف على نجاح نموذج الأعمال المستدام الذي يتبناه البنك في ظل بيئة الأعمال الحالية.

كما صرح سعادة الشيخ عبد الرحمن بن محمد بن جبر آل ثاني، العضو المنتدب أن إجمالي حقوق المساهمين كما في 30 يونيو 2019 قد بلغ 13.3 مليار ريال قطري بالمقارنة مع مبلغ 12.5 مليار ريال قطري لنفس الفترة من العام الماضي أي بنسبة نمو تعادل 5.7%، كما استمر البنك في تعزيز أهم مقاييس الرسملة حيث ارتفعت نسبة كفاية رأس المال كما في 30 يونيو 2019 إلى 17.4% بالمقارنة مع 16.6% لنفس الفترة من العام الماضي، وبالنظر إلى حجم عمليات البنك فقد حقق البنك نسبة عائد على متوسط الموجودات تعادل 1.05% كما في 30 يونيو 2019. كما أشاد سعادة الشيخ عبد الرحمن بأداء صندوق مؤشر بورصة قطر للصناديق المتداولة، حيث حقق الصندوق عائدًا إجماليًا بلغ 20٪ في عام 2018، متفوقًا بذلك على معظم صناديق الاستثمار المتداولة في العالم. وتعليقًا على هذا الأداء المتميز، قال الرئيس التنفيذي: “إن هذا الإنجاز يعتبر تتويجاً للجهود الدؤوبة التي بذلتها مختلف الأطراف والتي ساهمت في نجاح هذا الصندوق خلال العام الأول من عملياته”. كما قال “نحن نعتقد أن هذا الصندوق سوف يصبح منتجاً واعداً وسيكون بمثابة بوابة للمستثمرين العالميين للسوق القطرية”.

كما قال السيد ر. سيتارامان أنه وبالرغم من الأوضاع السوقية الحافلة بالتحديات، إلا أن البنك قد تمكن من تحقيق تميَز في المنتجات والخدمات المقدمة والتي تزايد طلب العملاء عليها وفي الاستفادة من التحالفات في السوق. وقد تصدّر البنك الشركات المدرجة في قطر في تصنيف مؤسسة “إي إس جي إنفست” للعام الثاني على التوالي ليعزّز من مركز البنك الريادي في مجال الاستدامة العالمية.

وقد صادف هذا العام ذكرى مرور 40 عاماً على انطلاقة بنك الدوحة، وبهذه المناسبة أطلق بنك الدوحة حملة للعملاء تضمَنت على تقديم جوائز ذهب، وحملة جديدة للقروض السكنية، بالإضافة إلى حملة شراء القروض الشخصية للعملاء القطريين بسعر فائدة 0%. وقد تم إطلاق هذه الحملات كنوع من الشكر والتقدير للعملاء لدعمهم المستمر للبنك خلال الأعوام الماضية ولإلهامنا في ابتكار منتجات وخدمات جديدة لتحقيق التفوق في أعمالنا.” كما أطلق البنك أيضاً برنامج الدانة للتوفير، والحملة الصيفية لبطاقات فيزا الائتمانية التي تمنح العملاء فرصة لكسب أميال إضافية من أميال الدوحة على مشترياتهم الدولية، وحملة للقروض الشخصية مع بوليصة التأمين MetLife Future Protect بالإضافة إلى حملة جديدة لقروض السيارات. وفي وقت سابق من العام، أطلق بنك الدوحة النسخة السادسة عشر من برنامج الدانة الرائد لعام 2019، كما توّج البنك المليونير الأخير ضمن النسخة الخامسة عشر لبرنامج الدانة للتوفير. كما أعلن بنك الدوحة عن إطلاق أحدث إصدار من تطبيق الجوال الجديد الذي يحمل العلامة التجارية المشتركة “بنك الدوحة ماي بوك قطر”، وقام بتهنئة الفائزين في حملة “كيومايلز” وحملة “استخدم البطاقات المصرفية واربح الذهب”. كما كرّم البنك أيضاً الموظفين القدامى ضمن احتفالاته بالذكرى السنوية الأربعين لتأسيسه تقديراً لتفانيهم في العمل.

Chairman

Managing Director

Chief Executive Officer

Doha Bank Tower

وتقديرًا لأداء البنك القوي، حصل بنك الدوحة على جائزتيّ “أفضل بنك في مجال الخدمات المصرفية للشركات والاستثمار في قطر لهذا العام” و”أفضل بنك محلي في مجال إدارة النقد” من مجلة إيجان بانكنغ أند فاينانس. كما حصل على جائزة “أفضل بنك في مجال التمويل التجاري في قطر لعام 2019” من مجلة غلوبل فاينانس، وجائزة “The Bizz” للتميز في قطاع الأعمال وذلك خلال حفل توزيع جوائز “The Bizz Europe” لعام 2019، هذا بالإضافة إلى جائزة “الحوكمة الرشيدة في مجال الخدمات المالية لعام 2019” خلال حفل توزيع الجوائز العالمية للحوكمة الرشيدة لعام 2019. وتتويجاً لالتزام البنك بأعلى المعايير المتعلقة بتطوير وتطبيق نظم إدارة أمن المعلومات لحماية البيانات الخاصة بالعملاء وأصحاب المصلحة لديه، حصل بنك الدوحة على شهادة الآيزو 27001 لكامل عملياته المصرفية في الدولة، ليكون بذلك أول بنك في قطر يحقق هذا الإنجاز الكبير.

فهد بن محمد بن جبر آل ثاني
رئيس مجلس الإدارة