بنك الدوحة يعلن عن الفائزين في سحب الدانة السابع

Press Release

الفائزون يتلقون جوائز نقدية قيمتها 20,220 ريال قطري وأخرى ذهبية وزنها 2022 جرام

أعلن بنك الدوحة عن الفائزين بجوائز السحب السابع لبرنامج الدانة لهذا العام. ويؤكد هذا البرنامج الرائع، والذي حافظ على مصداقيته العالية عبر السنين، أنه برنامج التوفير الأفضل في دولة قطر والمنطقة.

هذا وقد حصل العملاء العشرة الذين فازوا بسحب برنامج الدانة السابع الذي جرى بتاريخ 15 سبتمبر 2010، على جوائز نقدية تبلغ قيمتها 20,220 ريال قطري لكل منهم لينضموا إلى عملاء الدانة سعداء الحظ الذين ربحوا جوائز نقدية بلغ مجموعها 1,415,400 ريال قطري هذا العام. وأما بالنسبة إلى برنامج الدانة الذهبي، فقد قدّم سبيكته الذهبية الرابعة التي تزن 2022 جراماً إلى أحد سعداء الحظ، ويتبقى 12.13 كيلو جراماً من الذهب بقيمة تزيد عن 2.8 مليون ريال قطري من المنتظر توزيعها على الفائزين المرتقبين في هذا البرنامج حتى نهاية العام.

قال السيد/ أ. ق. أحمد الأحمد الفائز بسحب برنامج الدانة الذهبي تعليقاً على هذه المناسبة السعيدة: “خالجني شعور عميق بأني سأكون أحد الفائزين ببرنامج الدانة هذا العام، فقد استثمرت في برنامج الدانة طامحاً إلى الفوز بأحد السحوبات الشهرية، ويا لحظي السعيد فها أنا ذا قد فزت بـ 2022 جراماً من الذهب! وبهذه المناسبة، أدعو الجميع من أفراد عائلتي وأصدقائي وغيرهم إلى الاستثمار في برنامج الدانة حتى تتسنى لهم فرصة الفوز بالجائزة الكبرى التي تبلغ 10.11 كيلو جراماً من الذهب في نهاية العام. كما أنني لن ادع الفرصة تفوتني، فسأزيد من استثماري في برنامج الدانة بالتأكيد كي أحصل على فرص أكثر للفوز في السحوبات القادمة”.

وبمثل تلك السعادة، تلقى كل من الفائزين العشرة ببرنامج الدانة جائزة نقدية تبلغ 20,220 ريال قطري لكل منهم. وتجدر الملاحظة إلى أن عدد الفائزين سعداء الحظ قد تضاعف هذا العام. وقال أحد الفائزين: “لا يوجد هناك حساب توفير في العالم أجمع بإمكانه أن يضاعف من رصيد وديعتك النقدية كما يفعل برنامج الدانة للتوفير، وأني أعتقد بأن استثماري في هذا البرنامج كان الأكثر صواباً من أي شيء آخر في حياتي”. وأضاف بالقول: “لا أطيق انتظاراً حتى أرى من سيفوز بسحب الجائزة الكبرى التي تبلغ قيمتها 2,022,000 ريال قطري نهاية العام؛ فبرنامج الدانة يجعل الأحلام تتحول إلى حقيقة”.

وبمناسبة تسليم الجوائز إلى الفائزين، قال السيد/ ر. سيتارامان، الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة: “لقد وعدناكم بتقديم الجوائز الاستثنائية على مدار هذا العام، فهي تعبّر عن احتفائنا بفوز دولة قطر بشرف استضافة كأس العالم عام 2022. وهاهي فرصتكم الآن كي تستثمروا في برنامج الدانة للتوفير وتصبحوا من أصحاب الملايين خلال ثلاثة شهور فقط”.

ومن جهته قال السيد/ نبيل طبارة، المدير التنفيذي – دائرة الخدمات المصرفية للأفراد في بنك الدوحة: “ندعو الجميع من عملاء بنك الدوحة وغيرهم ممن لم ينضموا إلى البنك بعد إلى المشاركة في هذا البرنامج الرائع وعدم إضاعة فرص الفوز بالجوائز الكبيرة التي سيقدمها البنك خلال الربع الأخير من هذا العام. فما زال بجعبتنا جائزة ذهبية تبلغ 10.11 كيلو جراماً من الذهب تنتظر أحد سعداء الحظ، فلم لا تكون لك أنت؟ هذا بالإضافة إلى الجائزة النقدية الكبرى البالغة قيمتها 2,022,000 مليون ريال قطري والتي لا بدّ وأن تغير من حياة رابحها إلى الأبد. لا تترددوا، فقوموا بزيارة أحد فروع بنك الدوحة أو بادروا بالاتصال بخدمة “هلا دوحة” على الرقم 44456000 وحظاً طيباً للجميع”.