كلمة الرئيس التنفيذي


Doha Bank CEO

بحسب تقرير آفاق الاقتصاد العالمي الصادر عن صندوق النقد الدولي لشهر يناير 2018، من المتوقع أن تسجّل الاقتصاديات المتقدمة نموًا بنسبة 2.3% في عام 2018 وبنسبة 2.2% في عام 2019. ويُتوقع أن تنمو الاقتصاديات الناشئة والنامية بنسبة 4.9% في عام 2018 وبنسبة 5% في عام 2019. وقد أقرّ اجتماع بنك الاحتياط الفیدرالي في ینایر 2018 بالوتيرة السریعة للتضخم، كما توقع زيادة أسعار الفائدة ثلاث مرات ھذا العام بعد رفع تکالیف الاقتراض ثلاث مرات في عام 2017.

ارتفع إجمالي الموجودات بمقدار 3.1 مليار ريال قطري من 90.4 مليار ريال قطري في عام 2016 إلى 93.5 مليار ريال قطري في 2017 أي بنسبة نمو تبلغ 3.5%. وارتفع صافي القروض والسلف من 59.2 مليار ريال قطري في 2016 إلى 59.8 مليار ريال قطري في 2017 أي بنسبة نمو تبلغ 1%. كما شهدت ودائع العملاء نمواً بنسبة 6.7% حيث ارتفعت من 55.7 مليار ريال قطري في عام 2016 إلى 59.5 مليار ريال قطري في عام 2017، كما وصلت حقوق ملكية المساهمين إلى 14.8 مليار ريال قطري أي بزيادة قدرها 10.7% مقارنة مع العام الماضي.

وشهد دخل البنك من الفوائد لعام 2017 ارتفاعاً ملحوظاً بفضل التخصيص المدروس للأصول المرتبطة بالقروض والاستثمارات، والإقراض المبني على أسس واقعية وعملية، وتعزيز تعرضات الديون. ومن جهة أخرى، يعزى ارتفاع دخل البنك من القطع الأجنبي إلى تمكنه من الاستفادة من الظروف المتذبذبة في السوق. ويعود نمو الودائع إلى تعزيز إدارة السيولة في البنك. ويعمل بنك الدوحة على تنمية محفظته من مجال التمويل التجاري، التي تشهد نمواً جيداً، في منطقة آسيا.

وتضامناً مع دولة قطر، وتقديراَ وإجلالاً للمواقف المشرفة لصاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المُفدى، فقد اكتسى المقر الرئيسي لبنك الدوحة في منطقة الخليج الغربي بحلة جديدة تحمل شعار حملة “تميم المجد”. وأطلق البنك منتج قروض الإسكان وإدارة الثروات للهنود المغتربين “برنامج التخطيط العقاري” بالتعاون مع شركة وارموند، بالإضافة إلى برنامج الولاء الجديد “أميال الدوحة”. وتماشياً مع استمرار البنك في إعادة تنظيم شبكة فروعه المحلية، فقد افتتح بنك الدوحة فرعاً جديداً في مول قطر وآخر في الدوحة فستيفال سيتي بالإضافة إلى قيامه بتغيير موقع فرع طريق المطار. كما أجرى بنك الدوحة السحب السابع للنسخة الرابعة عشر من برنامج الدانة للتوفير، وكان من ضمن الفائزين لاعب كرة قدم عالمي شهير، ومُنح الفائزون مجموعة من المكافآت والجوائز المجزية الكفيلة بتغيير مستوى حياتهم. وفـــي خـطـوة تـهـدف إلــى مـكـافـأة أصـــحـــاب الـــمـــنـــازل الــجــدد المعروفين بأنهم أصـدقـاء للبيئة، أطـلـق بـنـك الـدوحـة أول برنامج قـرض عقاري أخضر في قطر. وقُبيل ذلك كان البنك قد أعلن عن إطلاق حملة تمنح عملاء قروض السيارات تأمين شامل مجاني وعملاء قروض الإسكان مهلة للسداد تمتد إلى 12 شهراً.

كما أعلن بنك الدوحة عن إطلاق تطبيق الجوال الجديد “بنك الدوحة ماي بوك قطر” الفريد من نوعه بالإضافة إلى إطلاق خدمة جديدة تتيح للعملاء تحويل الأموال إلى أكثر من 200 دولة عبر تطبيق الهاتف الجوال الجديد. أما من حيث الخدمات المقدمة لقطاع الشركات، فإن بنك الدوحة يواصل التزامه نحو الكيانات المرتبطة بالجهات الحكومية والقطاع الخاص المحلي على حدٍ سواء، وذلك من خلال توقيع صفقات ضخمة كتلك التي وُقعت مع الشركة القطرية للصناعات التحويلية. ومن ناحية أخرى، قام بنك الدوحة بتحسين منتج “الريادة” من خلال تقديم بطاقة فيزا إنفينيت، وفتح حسابات العملاء باستخدام التكنولوجيا الرقمية، والموافقة على طلب القرض في غضون ساعة واحدة فقط مع منح أسعار فائدة خاصة، واسترداد نقدي للمشتريات الدولية، وحساب التوفير المرن، والحلول التأمينية المتنوعة، وغيرها من العروض والخدمات الأخرى. ومن ناحية أخرى، استفاد بنك الدوحة بشكل كبير من شبكته الدولية الواسعة في استقطاب الودائع بتكلفة مجدية. وقدمت شركة بنك الدوحة للتأمين عرضا مبتكرًا جديدًا يتمثل في منح تأمين مجاني للسنة الثانية إذا لم يتم تقديم أي مطالبات خلال السنة الأولى.

وقد تم تثبيت التصنيفات الائتمانية لبنك الدوحة وشركة بنك الدوحة للتأمين في مجال القدرة على الوفاء بالالتزامات المالية بالعملتين الأجنبية والمحلية على المدى الطويل، وتم رفع اسم البنك من قائمة المراقبة الائتمانية من قِبل وكالة ستاندرد آند بورز، وذلك اعترافاً بقدرته على الاحتفاظ بمسار نمو قوي. وقد سبق ذلك تثبيت تصنيفه من قِبل وكالة موديز عند الدرجة A2. كما قامت وكالة كابيتال إنتيليجنس أيضًا بتثبيت تصنيف بنك الدوحة في مجال القوة المالية ومجال القدرة على الوفاء بالالتزامات المالية بالعملة الأجنبية على المدى الطويل.

وخلال عام 2017، قام بنك الدوحة باستضافة العديد من جلسات تبادل المعرفة واجتماعات الإفطار في قطر وعُمان والكويت وسنغافورة وأستراليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية. وحضر هذه الندوات ممثلون كبار من الأجهزة الحكومية ومجتمع الأعمال، وشارك البنك في حلقات نقاش متنوعة. ومن ناحية أخرى تمكّن بنك الدوحة بنجاح من بتجديد شهادة الآيزو ISO20000-2011 في عام 2017 للسنة العاشرة على التوالي. وتماشياً مع التزام البنك بتوظيف أفضل الكفاءات القطرية في البلاد، شارك بنك الدوحة في المعارض المهنية التي نظمتها جامعة قطر وكليات المجتمع. وفي إطار جهود البنك الرامية إلى تعزيز التواصل والتفاعل بين موظفيه، فقد كرم البنك مجموعه من الموظفين من ذوي الخدمة الطويلة، كما شهد العام تكريم الموظفين المتميزين بشكل شهري، وتنظيم العديد من الفعاليات الرياضية للموظفين.

وقد دأب بنك الدوحة على الدوام في وضع عملائه في مقدمة أولوياته، فكافة المبادرات التي أطلقها بنك الدوحة تعود بالمنافع على العملاء الكرام بطريقة أو بأخرى. ولا بد من الإشارة إلى أن الفضل في تقدمنا وتميزنا يعود إلى الثقة التي منحنا إياها عملاؤنا الكرام.

الدكتور ر. سيتارامان
الرئيس التنفيذي للمجموعة